موقع السلطة
الإثنين، 8 أغسطس 2022 12:39 صـ
موقع السلطة

رئيس التحرير محمد السعدني

  • موقع السلطة الاخباري
  • البنك الأهلي المصري
حوادث

النيابة العامة فى مقتل نيرة: الجاني خياله مريض والضحية لم تتجاوز معه حدود الزمالة

نيرة أشرف
نيرة أشرف

استمرت مرافعة النيابة العامة، لأكثر من نحو الساعة ونصف الساعة، في قضية مقتل نيرة أشرف، طالبة جامعة المنصورة، ترافعت فيها ضد المتهم الصادر ضده، أمس الثلاثاء، قرارًا بإحالته إلى مفتي الجمهورية، لاستطلاع الرأي الشرعي في إعدامه، نظير الإتهامات الموجهة إليه.

قال ممثل النيابة العامة إنه "وفي يوم من الأيام تواجدت نيرة بالكلية مع صديقاتها وزميلاتها، لمتابعة أعمالهم الدراسية، وتواجد المتهم حين ذاك، فوقع ناظره على المجني عليها، وهنا تحرك وجدانه، تجاهها، فقد التفت حول المجني عليها وحدثت نفسه أنها فتاة أحلامك التي تتمناها، لم تكن نيرة في وقتها قد تعاملت معه في جمع الأبحاث، ولكن بعد ذلك حدث التعامل، فظن بذلك السبيل الأسرع للتقرب منها والتودد إليها، فبدأ بنفسه إعداد الأبحاث لها، دون طلب منها، واختصرت علاقتهما عند حد الزمالة، ولم يتجاوز الأمر ذلك".

أضافت النيابة « تعاملت نيرة مع المتهم بحسن النية المعهودة بين زملائها، ظلت بحسن نيه تعامله وفي حدود الزمالة، تبادلت معه الكلمات المحدودة بمناسبة أعمال الدراسة المطلوبة، إلا أن المتهم بخيال أناني وفاسد ظن في ذلك ظنا خاطئا، ظن أنها تبادله ذلك الشعور والاعجاب، وأوهم نفسه كذبا وبهاتانا بهذا الأمر، أعتقد أن بمجرد تبادل الحديث معها، هو أمر تجاوز حدود الزمالة، ولم يتوقف عند هذا الحد، بل تمادى المتهم في الفكر بالتودد إليها، ولم يكن المتهم أمام ناظرها من الأساس، ورغم ذلك أراد المتهم أن يمد لها يد العون في الدراسة، ليكسب ودها وتبادله نفس الشعور الواهم الذي أصابه منذ التقى بها، وكان هذا الوهم نابع عن فساد أخلاقه وطباعه وحب شديد للتملك، ورغبة جامحة في فرض اعتقاده على غير الحقيقة، دون مناقشة أو تبرير أو عقل يقبل ذلك، ولا صلة بالأمر لاختلال عقله وقلة اتزانه".

ذكر إحالة المتهم إلى الجنايات أن المتهم محمد عادل محمد إسماعيل عوض الله، قام بقتل المجني عليها، نيرة أشرف أحمد عبد القادر، عمدًا مع سبق الإصرار، بأن بيت النية وعقد العزم على قتلها انتقاما منها لرفضها الارتباط به وإخفاق محاولاته المتعددة لإرغامها على ذلك، حيث وضع مخططا لقتلها حدد فيه ميقات أدائها اختبارات نهاية العام الدراسي بجامعة المنصورة، موعدًا لارتكاب جريمته ليقينه من تواجدها بها، وعين الحافلة التي تستقلها وركبها معها.

أوضح أمر الإحالة، أن المتهم استقل الحافلة التي استقلتها "نيرة" مخفيا سكينًا بين طيات ملابسه، وتتبعها حتى وصلت أمام الجامعة، فباغتها من ورائها بعدة طعنات سقطت أرضًا على أثرها.

كما أضاف بأن المتهم استمر في التعدي عى الفتاة الضحية بطعنات ونحر عنقها قاصدًا إزهاق روحها خلال محاولات البعض الدفاع عنها وتهديده إياهم محدثا بها الإصابات الموصوفة بتقرير الصفة التشريحية والتي أودت بحياتها على النحو المبين بالتحقيقات.

وأضافت التحقيقات أن المتهم أحرز سلاحًا أبيض، سكينًا، بدون مسوغ قانوني على النحو المبين بالتحقيقات.

تحقيقات سريعة ناجزة، أجرتها النيابة العامة في أقل من 48 ساعة، في حادث مقتل نيرة طالبة جامعة المنصورة، التي لفظت أنفاسها الأخيرة، على يد زميلها بالكلية، في مشهد مأسوي للغاية أمام أسوار جامعة المنصورة.

البنك الأهلي
مصر اخبار مصر موقع السلطة النيابة العامة مرافعة طالبة جامعة المنصورة نيرة أشرف
CIB
CIB