موقع السلطة
الخميس، 23 سبتمبر 2021 01:36 مـ
موقع السلطة

رئيس التحرير محمد السعدني

  • موقع السلطة الاخباري
  • البنك الأهلي المصري
  • MIDB
عرب وعالم

النمسا: ملتزمون بدعم التعاون الدولي لمواجهة خطر «داعش»

الكسندر شالينبرج
الكسندر شالينبرج

أكد وزير خارجية النمسا الكسندر شالينبرج، التزام بلاده بدعم التعاون الدولي لمواجهة خطر تنظيم ”داعش” الإرهابي.
وقال شالينبرج - في بيان اليوم الثلاثاء، بمناسبة انعقاد مؤتمر التحالف الدولي ضد داعش في (روما) - إن بلاده شريك رئيسي ومحوري وتقف جنبا إلى جنب مع جميع دول التحالف الدولي ضد داعش.
وأضاف: ”عندما يسعى الإرهابيون إلى تقسيمنا يجب أن نقف معًا ونرد بحزم” لافتا إلى التطورات المقلقة للغاية لنشاط تنظيم داعش في إفريقيا، حيث حقق التنظيم الإرهابي مكتسبات في منطقة الساحل والقرن الأفريقي وموزمبيق، معتبرا أن هذا التطور يمثل تهديدا حقيقيا للجميع.
يذكر أن التحالف الدولي المناهض لداعش، والذي يضم 83 دولة، عقد أمس الإثنين، اجتماعا في العاصمة الإيطالية روما وسط تزايد المخاوف من أنشطة التنظيم الإرهابي في أفريقيا.
وفي نفس السياق، أكد وزراء التحالف الدولي لهزيمة داعش، أن الحل السياسي هو الحل الوحيد الذي ينهي الصراع في سوريا بعد عقد من الزمن.

وذكر بيان مشترك صدر من الخارجية الكندية ”وزراء وممثلي الولايات المتحدة وإيطاليا وكندا ومصر وفرنسا وألمانيا و اليونان والعراق وأيرلندا واليابان والأردن ولبنان وهولندا والنرويج وقطر والمملكة العربية السعودية وتركيا والإمارات العربية المتحدة والمملكة المتحدة، وممثلون عن الجامعة العربية والاتحاد الأوروبي، اجتمعوا على هامش الاجتماع الوزاري لتحالف هزيمة داعش لمناقشة الأزمة في سوريا”.

وأضاف الوزراء في بيانهم: ”أكدنا على الأهمية الحاسمة لتلبية الاحتياجات الإنسانية، بما في ذلك المساعدة المنقذة للحياة والاستجابة لجائحة كوفيد-19 لجميع السوريين المحتاجين، من خلال جميع الطرائق، بما في ذلك من خلال توفير وتوسيع آلية الأمم المتحدة عبر الحدود التي لا يوجد بديل مناسب لها، كما أكدنا على أهمية استمرار الدعم للاجئين السوريين والدول المضيفة حتى يتمكن السوريون من العودة طواعية إلى ديارهم بأمان وكرامة، بما يتماشى مع معايير المفوضية”.

ورحب الوزراء بالإحاطة التي قدمها المبعوث الخاص للأمم المتحدة جير بيدرسن، مؤكدين الدعم القوي للجهود التي تقودها الأمم المتحدة لتنفيذ جميع جوانب قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2254، بما في ذلك الدعم المستمر لوقف إطلاق النار الفوري على مستوى الدولة، وإيصال المساعدات دون عوائق وبشكل آمن وكذلك محاربة الإرهاب بجميع أشكاله ومظاهره.

واختتم المشاركون في الاجتماع الوزراي للتحالف الدولي لهزيمة داعش بالتأكيد على ”وحدة سوريا وسلامة أراضيها، نظل ملتزمين بمواصلة العمل بنشاط للوصول إلى حل سياسي موثوق به ومستدام وشامل استنادا إلى القرار 2254. هذا هو الحل الوحيد الذي سينهي الصراع السوري الذي دام عقدا من الزمن ويضمن أمن الشعب السوري وتحقيق تطلعاته”.

MIDB البنك الأهلي - فون كاش
النمسا كورونا فيروس كورونا
CIB MIDB
CIB MIDB