موقع السلطة
الأحد، 21 أبريل 2024 10:31 صـ
موقع السلطة

رئيس التحرير محمد السعدني

  • اتحاد العالم الإسلامي
  • nbe
  • البنك الأهلي المصري
عرب وعالم

وزيرة الخارجية الألمانية تطلب من رئيس صربيا إظهار معارضته لروسيا

وزيرة الخارجية الألمانية-أرشيفية
وزيرة الخارجية الألمانية-أرشيفية

طلبت وزيرة الخارجية الألمانية أنالينا بربوك من رئيس صربيا ألكسندر فوتشيتش إظهار معارضة واضحة لروسيا على خلفية الحرب العدوانية الروسية على أوكرانيا.

وقالت بربوك (حزب الخضر) اليوم الجمعة بعد محادثات مع فوتشيتش في بلجراد: "إن القيم الأوروبية المشتركة للسلام والحرية والديمقراطية والازدهار هي الآن على المحك في أوكرانيا، ولا يمكن لأي شخص يشارك هذه القيم أن يقف على الهامش الآن".

وأوضحت بربوك أن الانضمام إلى الاتحاد الأوروبي الذي تريده صربيا يشمل "الاستعداد لدعم السياسة الخارجية المشتركة للاتحاد الأوروبي".

موضوعات ذات صلة

حافظ فوتشيتش تقليديا على علاقات جيدة مع روسيا في الماضي.

وصوتت صربيا مؤخرا في جلسة طارئة للجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك لصالح إدانة للحرب العدوانية الروسية على أوكرانيا.

ومع ذلك لا يعتزم فوتشيتش تطبيق عقوبات الاتحاد الأوروبي ضد روسيا.

وتجري صربيا مفاوضات للانضمام إلى الاتحاد الأوروبي منذ عام 2014.

وقالت بربوك إنه كما هو حال ألمانيا "فإن صربيا طالما أولت أهمية لحقيقة أن توجه الاتحاد الأوروبي الواضح والقرب الثقافي والاجتماعي الوثيق من روسيا لا يشكلان تناقضا"، مبينة أن هذا مع ذلك "هو السبب وراء الحاجة الآن إلى أقوال وأفعال واضحة منا ومن بلدينا في ضوء الانتهاك الذي يمارس ضد القانون الدولي".

وأضافت بربوك أن المطلوب الآن "هو إحراز تقدم ملموس نحو الحوار من أجل تطبيع العلاقات الصربية مع كوسوفو"، مشيرة إلى أنه يتعين على بلجراد وبريشتينا عاصمة كوسوفو "اتخاذ الخطوات التي طال انتظارها للتوصل إلى اتفاق شامل وملزم" بعد الانتخابات الصربية في الرابع من أبريل المقبل.

واعتبرت بربوك أيضا الأنشطة الصربية ضد وحدة أراضي البوسنة والهرسك وسيادتها بأنها غير مقبولة، محذرة من أن هذا "يهدد الاستقرار في المنطقة بأسرها".

كان رد فعل فوتشيتش دفاعيا خلال إجابة على سؤال أحد الصحفيين حول سبب عدم دعم دخول صربيا لعقوبات الاتحاد الأوروبي ضد روسيا، حيث قال: "صربيا لم تفعل بأي حال من الأحوال أي شيء من شأنه أن يضر بأوكرانيا".

وفي محالة للنأي بالنفس مسافة ما من بوتين قال رئيس صربيا: "لا أعرف ما الذي يجب أن نبتعد عنه"، مشيرا إلى أن صربيا تقف على أرضية القانون الدولي وهي ملتزمة بوحدة أراضي أوكرانيا وسيادتها.

وأضاف فوتشيتش: "هذا لا يتعلق بأشخاص، فأنا لم أجر أية اتصالات مع المسؤولين الروس منذ بداية النزاع".

البنك الأهلي
وزيرة الخارجية الألمانية حزب الخضر الاتحاد الأوروبي روسيا أوكرانيا أخبار مصر موقع السلطة
serdab serdab serdab serdab
CIB
CIB