موقع السلطة
السبت، 25 سبتمبر 2021 12:12 صـ
موقع السلطة

رئيس التحرير محمد السعدني

  • موقع السلطة الاخباري
  • البنك الأهلي المصري
  • MIDB
عرب وعالم

الأمم المتحدة: الظرف الراهن يتطلب دعم جهود الجيش اللبناني

موقع السلطة

دعت المنسقة الخاصة للأمم المتحدة في لبنان، يوانا فرونتسكا، لبذل كل الجهد لتلبية الاحتياجات الطارئة والعاجلة للمؤسسة العسكرية اللبنانية، والتي تأثرت بشكل بالغ جراء الأزمة الاقتصادية غير المسبوقة في البلاد.

جاء ذلك في كلمتها خلال المؤتمر الدولي الافتراضي لدعم الجيش اللبناني الذي عقد اليوم بدعوة من فرنسا ودعم من الأمم المتحدة وإيطاليا وبمشاركة عشرين دولة.

وأكدت فرونتسكا أن الأمم المتحدة ستدعم الجيش اللبناني في وضع ترتيبات في سبيل متابعة نتائج مؤتمر اليوم، مؤكدة أن الظرف الراهن يتطلب دعم الجيش اللبناني وعناصره في جميع جهودهم للحفاظ على استقرار لبنان وتعزيزه.

وشكرت المنسقة الخاصة للأمم المتحدة في لبنان، الحكومة الفرنسية، على تنظيم هذا المؤتمر المهم في هذا الوقت الحرج كما والبلدان التي سبق وقدمت الدعم الطارئ للجيش اللبناني في الأشهر الأخيرة.

وفي إشارة إلى الدور المحوري الذي يلعبه الجيش اللبناني في الحفاظ على أمن لبنان واستقراره وفي تطبيق قرار مجلس الأمن 1701، قالت فرونتسكا إن تلبية احتياجات الجيش المادية والبشرية الفورية أمر ضروري لاستمرار عمله.
وحثت الجيش اللبناني على مواصلة جهوده للوفاء بالتزاماته في مجال حقوق الإنسان، مؤكدة أن الأمم المتحدة ستدعم الجيش اللبناني في وضع ترتيبات في سبيل متابعة نتائج مؤتمر اليوم.

وفي وقت سابق اليوم، دعت زينة عكر، نائب رئيس مجلس الوزراء ووزيرة الدفاع ووزيرة الخارجية والمغتربين في حكومة تصريف الأعمال اللبنانية، إلى دعم الجيش اللبناني وتزويده بقطع غيار لمعداته وأجهزته بما يتلاءم مع البرامج التدريبية المستمرة التي تهدف إلى تطوير قدراته.

جاء ذلك في كلمتها خلال المؤتمر الدولي الافتراضي لدعم الجيش اللبناني، مطالبة بتوفير المواد الغدائية والمساعدات العينيَّة ودعم نظام الرعاية الصحية، علمًا بأن المؤسسة العسكرية تقدم حاليًا خدمات طبية لنحو 400 ألف فرد من ضمنهم الجنود وعائلاتهم من خلال تأمين الأدوية والمعدات والمستلزمات الطبية، وأيضًا من خلال صيانة المعدات المتوافرة حاليًا.

وشددت على أنه في ظل البيئة المضطربة والمتقلبة والمحفوفة بالشكوك التي تحيط بلبنان، لا يجوز أن يُسمَح بالتخلي عن الجيش اللبناني، أو بزعزعة استقراره جراء تراكم الأزمات، وأبرزها الأزمة الاجتماعية والاقتصادية.

وأكدت زينة عكر، أن لبنان يواجه أزمة متعددة الأوجه، والجيش اللبناني هو المؤسسة النموذجية التي تضمّ رفاق سلاح من الشباب والشابات الذين ينتمون إلى خلفيات مناطقية ودينية وثقافية متعدِّدة، وقد اتَّحدوا جميعًا تحت شعار الشرف والتضحية والوفاء.

وأضافت أن الجيش اللبناني يعمل على جبهات عدة منها ملاحقة الخلايا النائمة وكشف المخطَّطات والمؤامرات الإرهابية، مؤكدة أن الجيش اللبناني نجح في اجتثاث البؤر الإرهابيَّة من الأراضي اللبنانية.

وأشارت إلى دور الجيش اللبناني في مراقبة الحدود ومكافحة التهريب وضمان تطبيق القرار 1701 الصادر عن مجلس الأمن الدولي وتنسيق المساعدات الإنسانيَّة وتوزيعها وتسليمها في أعقاب انفجار الرابع من أغسطس الماضي.

وشددت وزيرة الدفاع اللبنانية على أن الجيش اللبناني أثبت مهنية عالية جعلته يحظى بدعم الشركاء الدوليين جميعًا، معتبرة أنَ دعم قوى الأمن الداخلي والأجهزة الأمنية الأخرى أمر ضروري لكونها تتحمل عبء الأزمة الاجتماعية والاقتصادية، مشددة على أن الحكومة اللبنانية تدعو المجتمع الدولي لتقديم الدعم لهذه الأجهزة في أقرب وقت ممكن.

MIDB البنك الأهلي - فون كاش
الأمم المتحدة لبنان الجيش اللبناني فرنسا
CIB MIDB
CIB MIDB