موقع السلطة
الخميس، 21 أكتوبر 2021 07:34 صـ
موقع السلطة

رئيس التحرير محمد السعدني

  • موقع السلطة الاخباري
  • البنك الأهلي المصري
  • MIDB
عرب وعالم

إيران تقر بوجود خلافات حول ”قضايا رئيسية” في محادثات فيينا

المتحدث باسم الخارجية الإيرانية سعيد خطيب زاده
المتحدث باسم الخارجية الإيرانية سعيد خطيب زاده


أقرت طهران بوجود خلافات حول ”قضايا رئيسية” في مباحثات فيينا التي تسعى لترميم الاتفاق النووي المثير للجدل.
وقال المتحدث باسم الخارجية الإيرانية سعيد خطيب زاده، الاثنين، إن المحادثات النووية الجارية في فيينا منذ الثلاثاء الماضي بين إيران ومجموعة 4+1، ”تراوح مكانها”، بسبب وجود خلافات على قضايا رئيسية.
وأوضح خطيب زاده في مؤتمر صحفي بمبنى الخارجية الإيرانية في طهران، ”لا يجب أن نتسرع في محادثات فيينا، وهناك قضائية خلافية رئيسية باقية”.
وفي إشارة إلى الجولة الخامسة من المحادثات في فيينا، أضاف: ”هذه المحادثات بدأت الأسبوع الماضي، ولا تزال مستمرة ويتم متابعته على مستوى الخبراء.. إننا نتابع هذه المحادثات بالعناية والاهتمام اللازمين”.
وجدد خطيب زاده مزاعم أطلقها المسئولون الإيرانيون منذ أكثر من شهر بأن ”محادثات فيينا حققت تقدمًا كبيرًا في مجموعات العمل الثلاث، لكن ظلت هناك قضايا رئيسية خلافية”.
وتابع الدبلوماسي الإيراني ”يجب رفع جميع العقوبات الأمريكية، ويجب إجراء التحقق، ويجب إجراء هذا التحقق في الصيغ التي تمت مناقشتها في فيينا، وبعد ذلك ستقوم إيران بإلغاء إجراءاتها التعويضية”.
ومنذ بداية أبريل الماضي، استضافت العاصمة النمساوية اجتماعات منتظمة وجهًا لوجه للجنة الاتفاق النووي واجتماعات غير رسمية بأشكال مختلفة، وحتى الآن، تم تشكيل ثلاث مجموعات عمل، تسعى اثنتان منها - معنية برفع العقوبات الأمريكية ضد إيران والقضية النووية - إلى خطوات محددة يجب أن تتخذها طهران وواشنطن للعودة للالتزامات الموجودة في الاتفاق النووي، فيما مهمة المجموعة الثالثة هي الاتفاق على ترتيب هذه الخطوات.
من جهته، قال مندوب روسيا الدائم لدى المنظمات الدولية في فيينا ميخائيل أوليانوف، على ”تويتر” إن الجولة الخامسة من المفاوضات مع إيران جارية في فيينا، ولم يتم التخطيط للجولة السادسة بعد.
وتشير التقارير إلى أن الولايات المتحدة تفرض نحو 1650 عقوبة أمريكية على إيران، فيما قالت وكالة أنباء ”سبوتنيك” الروسية، ”يبدو أن الأمريكيين وافقوا على رفع أو تعليق ما يقرب من 1000 إلى 1200 من هذه العقوبات”، لكن هذه المعلومات غير مؤكدة من الجانب الأمريكي المفاوض.
وتشارك الولايات المتحدة في المفاوضات النووية بطريقة غير مباشرة بوساطة الاتحاد الأوروبي، وقد انسحبت واشنطن من الاتفاق النووي في مايو 2018.

MIDB البنك الأهلي - فون كاش
محادثات فيينا قضايا رئيسية موقع السلطة الإخباري إيران

آخر الأخبار

CIB MIDB
CIB MIDB