موقع السلطة
الثلاثاء، 16 أبريل 2024 01:46 مـ
موقع السلطة

رئيس التحرير محمد السعدني

  • اتحاد العالم الإسلامي
  • nbe
  • البنك الأهلي المصري
نوستالجيا

الجوع يجتاح البلاد فى سنة 260 هجرية.. ما يقوله التراث الإسلامي

البداية والنهاية
البداية والنهاية

وقعت فى سنة 260 هجرية العديد من الأحداث المهمة، لكن الملاحظ فى هذه السنة انتشار الجوع فى البلاد الإسلامية حتى خرج الناس منها باحثين عن حياة أخرى، فما الذي يقوله التراث الإسلامي؟

يقول كتاب البداية والنهاية لـ الحافظ بن كثير تحت عنوان "ثم دخلت سنة ستين ومائتين":

فيها وقع غلاء شديد ببلاد الإسلام كلها حتى أخلى أكثر أهل البلدان منها إلى غيرها، ولم يبق بمكة أحد من المجاورين حتى ارتحلوا إلى المدينة وغيرها من البلاد، وخرج نائب مكة منها.

وبلغ كر الشعير ببغداد مائة وعشرين دينارا، واستمر ذلك شهورا. وفيها قتل صاحب الزنج علي بن زيد صاحب الكوفة، وفيها أخذ الروم من المسلمين حصن لؤلؤة.

وفيها حج بالناس إبراهيم بن محمد بن إسماعيل المذكور قبلها.

وفيها توفي من الأعيان: الحسن بن محمد الزعفراني، وعبد الرحمن بن شرف، ومالك بن طوق صاحب الرحبة التي تنسب إليه، وهو مالك بن طوق، ويقال للرحبة: رحبة مالك بن طوق، وحنين ابن إسحاق العبادي الذي عرب كتاب اقليدس وحرره بعد ثابت بن قرة.

وعرب حنين أيضا كتاب المجسطي وغير ذلك من كتب الطب من لغة اليونان إلى لغة العرب، وكان المأمون شديد الاعتناء بذلك جدا، وكذلك جعفر البرمكي قبله، ولحنين مصنفات كثيرة في الطب، وإليه تنسب مسائل حنين، وكان بارعا في فنه جدا، توفي يوم الثلاثاء لست خلون من صفر من هذه السنة.

 

البنك الأهلي
البداية والنهاية التراث الإسلامي تاريخ الإسلام ابن كثير الدولة العباسية
serdab serdab serdab serdab
CIB
CIB