موقع السلطة
الأحد، 3 مارس 2024 12:02 مـ
موقع السلطة

رئيس التحرير محمد السعدني

  • اتحاد العالم الإسلامي
  • nbe
  • البنك الأهلي المصري
توك شو

باحث عن بيان 3 يوليو: جماعة الإخوان حولت الخلاف السياسي إلى أزمة دينية

جماعة الإخوان
جماعة الإخوان

تحدث عمرو فاروق، الباحث في شؤون الجماعات الإسلامية، عن عنف الجماعات الإرهابية أثناء ثورة 30 يونيو وذلك بمناسبة احتفال مصر بالذكري الـ 10 علي الثور.

وعلق "فاروق" خلال لقاء خاص علي القناة الأولي الفضائية المصرية، اليوم الأحد، أن جماعه الاخوان يريد الحكم او القتل وفقا لعقيدتهم للوصول للسلطة المصري، وهو مشروع متواجد بالفعل منذ حسن البنا في الثلاثينات وصولا إلى مرحلة التمكين في الفترة بعد 2011.

واكد أن إزاحة الإخوان إلى السلطة وخروج الشعب للشارع في انتفاضة ضد سيطرة وهيمنة الإخوان على مؤسسات الدولة والوضع داخل مصر، أدي ذلك إلى سقوط القناع عن وجه الإخوان الحقيقي المتمثل في استخدام العنف وذلك لعدة اسباب وفقا لعقيدة الاخوان وهي كيف تنظر جماعة الإخوان إلى الشعب المصري، فعند النظر إلى الأدبيات الفكرية عند وسيد قطب وحسن البنا عن المجتمع بأنه “مجتمع جاهلي”، بينما النظم السياسية الحاكمة هي طاغوطية تطبيق عليها او يجوز قتلها وفقا للضوابط الشرعية التي يؤمنون بها.

وأوضح، أن بعد بيان 3 يوليو أخذت جماعة الإخوان موقف حاد للغاية من الشارع من القوى السياسية ويرجع لرؤية عقائدية لدى الجماعة وذلك لان الجماعه توحدت مع الاسلام كشريعه ودين او كعقيدة فمن يخرج عن سلطة الجماعه والرئيس المنتخب من داخل التنظيم هو خروج عن الاسلام فقامت بتحويل الخلاف السياسي للدولة الي أزمة دينية.

البنك الأهلي
الجماعات الإسلامية الذكري الـ 10 علي ثورة 30 يونيو ثورة 30 يونيو جماعة الإخوان هيمنة الإخوان الشعب المصري
serdab serdab serdab serdab
CIB
CIB