موقع السلطة
الثلاثاء، 21 سبتمبر 2021 06:50 صـ
موقع السلطة

رئيس التحرير محمد السعدني

  • موقع السلطة الاخباري
  • البنك الأهلي المصري
  • MIDB
مصر

سفير بريطانيا: توجد طفرة هائلة في الشراكة التعليمية بين مصر وإنجلترا 

السفير البريطاني في مصر السير جيفري آدامز
السفير البريطاني في مصر السير جيفري آدامز

قال السفير البريطاني في مصر، السير جيفري آدامز، إنه لاحظ الفترة الماضية وجود شغف للتعليم الإنجليزي لأن يكون متواجدا في مصر، مرجعا ذلك إلى جودة التعليم بالمملكة المتحدة ببريطانيا، قائلا: «هذا جعلنا حرصين علي إنشاء عدد من أفرع الجامعات الإنجليزية داخل مصر لتوفير تكاليف السفر للطلاب، من خلال إيجاد أفرع للجامعات داخل مصر».

وعدد سفير المملكة المتحدة ببريطانيا، في تصريحات صحفية، على هامش افتتاح مبني جامعة هرتفوردشير، مميزات التعليم الإنجليزي، التي كانت سببا في رغبة المصريين للاستفادة منه، تمثلت في أن التعليم الإنجليزي يعلم الشخص التعلم بعقليته دون فرض أي طرق عليه، وكذلك يعلمه فكرة أن التعليم مستمر، وكيف يمكنه أن يتعلم طوال حياته، كما أن التعليم الإنجليزي يعلم المرء كيف يدرس وكيف يتعلم، موضحا أن هذا النوع من التعليم يساعد الخريجين على إيجاد فرص عمل.

وكشف السفير، أنه توجد طفرة هائلة في الشراكة التعليمية بين مصر وإنجلترا، حيث توجد حوالي 80 شراكة بين جامعات مصرية وبريطانية، وهذا الرقم زاد بعد التعاون مع جامعة هيرتفوردشاير، لافتا إلى أن الفترة المقبلة ستشهد افتتاح فرعين لمدرستين بريطانيتين في مصر.

وقال السفير على هامش افتتاح مبني جامعة هرتفورد شير، «لا أخفي عنكم سرا ففي آخر اجتماع بين الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس جمهورية مصر العربية ورئيس وزراء بريطانيا، كنت حاضرا، حيث أعرب الرئيس السيسي عن رغبته في إنشاء المزيد من الجامعات ومؤسسات التعليم العالي البريطاني في مصر، واتفقا على أنها نقطة جيدة للتعاون المشترط بين البلدين».

وتابع أن رئيس الوزراء البريطاني، قال إنها فرصة جيدة للتعاون المشترك، قائلا: «أنا وجميع العاملين بالسفارة البريطانية متواجدون اليوم بجامعة هيرتفوردشاير لتعزيز وتنفيذ استراتيجية التعاون التي اتفق عليها الرئيس السيسي وهي تعد جزء أساسي من عملي، وذلك بناء على توجيهات رئيس الوزراء البريطاني وبذل الجهود لتعزيز التعاون في مجال التعليم العالي، ومن المشروعات المشتركة المستقبلية سوف يتم افتتاح فرعين لمدرستين جديدتين بمصر كأفرع لمدرستين بإنجلترا».

وتابع، بأنه على علم بأن كلا من وزارتي التعليم و التعليم العالي، تبذلان قصارى جهدهما من أجل تحسين مستوى التعليم عامة، ليكون التعليم لجميع المصريين، لافتا إلي أن هناك تحديات نعلمها ولدينا إصرار على مواجهة التحديات مع مصر ومساندة الدولة المصرية، لأنه في النهاية نجاح مصر هو نجاح للملكة المتحدة، مشيرا إلى أن الحكومة عاقدة العزم على رفع مستوى التعليم في مصر بشكل عام وفي العاصمة الإدارية الجديدة، لافتا إلى أن الاهتمام بالتعليم وجد دعما كبيرا من الحكومة المصرية.

MIDB البنك الأهلي - فون كاش
التعليم الإنجليزي المملكة المتحدة المصريين فرص العمل التعليم الخرجين
CIB MIDB
CIB MIDB