موقع السلطة
الثلاثاء، 21 سبتمبر 2021 07:35 صـ
موقع السلطة

رئيس التحرير محمد السعدني

  • موقع السلطة الاخباري
  • البنك الأهلي المصري
  • MIDB
السيارات

نيسان اليابانية تخطط لإيقاف 3 مصانع في المكسيك

نيسان باترول
نيسان باترول

تكافح شركات صناعة السيارات للخروج من أزمة الرقائق الإلكترونية بأقل الخسائر الممكنة، بعد أن أصابت هذه الأزمة جميع شركات السيارات بالعالم.

ولم تتوقف أزمة الرقائق الإلكترونية عند شركات السيارات فحسب بل طالت أيضا شركات تصنيع الهواتف والألعاب الإلكترونية والغسالات والتلاجات، وكل شيء له علاقة بالدوائر الكهربائية، ويظل الضربة الأقوى لصناعة السيارات.

شركة نيسان اليابانية أعلنت أمس الجمعة أنها تخطط لإيقاف مؤقت في ثلاث مصانع بالمكسيك لعدة أيام غير محددة خلال يونيو بسبب تعديلات الإنتاج اللازمة لإدارة النقص في الرقائق الإلكترونية الدقيقة، لتجنب الإغلاق الكامل لعدة أسابيع.

وقالت «نيسان» إنها ستغلق مصنع «أجواسكالينتاس1» في المكسيك لمدة 7 أيام فى يونيو المقبل، بينما سيتم إغلاق المصنع رقم 2 في نفس المنشأة ليوم واحد خلال الشهر، أما عن المصنع الثالث، أوضحت الشركة اليابانية أنها ستغلق مصنع «كويرنافاكا» فى ولاية موريلوس بالمكسيك، مؤقتا لمدة 7 أيام في يونيو، ولكنها لم تحدد تواريخ الأيام التي ستغلق فيها المصانع.

جدير بالذكر أن شركة «نيسان موتورز»، اليابانية، قد أعلنت فى مارس الماضي، إيقاف وغلق مصنعين لها بالولايات المتحدة الأمريكية، وسط أزمة نقص الرقائق الإلكترونية وأشباه الموصلات، بالإضافة إلى أزمة الشحن للولايات المتحدة بسبب العاصفة التى ضربت تكساس.

وأغلقت «نيسان موتورز»، ثاني أكبر صانع سيارات في اليابان، أيضًا مصنعا لها فى المكسيك وذلك بسبب الأزمة العالمية في نقص الرقائق الإلكترونية؛ لتصبح إغلاق يونيو المقبل هو الثاني أو الثالث على الأقل فى المكسيك منذ يناير.

ولا يزال مدى التأثير على إنتاج «نيسان» غير واضح، فقد يؤثر الإغلاق على توريد بعض الطرز الشائعة، وقد تؤثر أيضا هذه الأزمة على أسعار السيارات، وذلك بسبب رفع مصنعي ومنتجي الرقائق الإلكترونية الأسعار.

MIDB البنك الأهلي - فون كاش
نيسان صناعة السيارات الرقائق الالكترونية
CIB MIDB
CIB MIDB