موقع السلطة
الأحد، 23 يناير 2022 07:16 صـ
موقع السلطة

رئيس التحرير محمد السعدني

  • موقع السلطة الاخباري
  • البنك الأهلي المصري
حوادث

السجن 15 عامًا للمتهم في قضية «طفل العجانة» بأسوان

طفل العجانة
طفل العجانة

قضت محكمة جنايات أسوان، في جلستها، مساء أمس، بالسجن المشدد لمدة 15 عامًا، لمتهم بالشروع في قتل طفل داخل مخبز بقرية «سلوا»، التابعة لمركز كوم أمبو شمال محافظة أسوان في القضية المعروفة إعلاميا بـ«طفل العجانة».

 

تفاصيل الواقعة

البداية كانت في الثامن من شهر أغسطس 2020 عندما بُلِّغت الشرطة بإصابة الطفل محمد مصطفى شحات، البالغ من العمر خمسة عشر عامًا، جرَّاء حادث وقع له بالمخبز محل عمله بناحية سلوا بحري، بمركز كوم أمبو، بمحافظة أسوان، ونقل إلى المستشفى لتدهور حالته الصحية.

وشهد مالك المخبز في التحقيقات بتبيلغه أولًا بتعرض المجني عليه لحادثٍ عرضيٍّ داخل المخبز أحدث إصابته، ثم بتاريخ الثاني عشر من شهر أغسطس الجاري، وعندما راجع كاميرات المراقبة المثبتة بالمخبز، تبين تورط صاحب المخبز في الواقعة حيث قام بوضع المجنيَ عليه داخل الخباز الآلي وتشغيله.

وشهد الطفل المجني عليه في التحقيقات بتعدي المتهم عليه بعد طلبه منه الكف عن ممازحته قاصدًا إزهاق روحه، وشهد كذلك عامل بالمخبز بإبصاره المجني عليه داخل الإناء المذكور بعد سماعه صراخه، ففصل التيار الكهربائي عن الخباز وسارع بإسعاف المجني عليه، ثم شاهد لاحقًا بكاميرات المراقبة بالمخبز واقعة تعدي المتهم على المجني عليه على نحو ما تقدم.

 

وقال والدا المجني عليه في التحقيقات إنهما علما من نجلهما أن المتهم وضعه بالخباز أثناء تشغيله بسبب خلافات بينهما، لعدم رغبة المتهم في استمرار المجني عليه في العمل بالمخبز.

 

واستجوبت النيابة العامة المتهم ووجهت إليه نهمة الشروع في قتل المجني عليه، فأنكر ما نُسب إليه من اتهام مدعيًا حدوث إصابة المجني عليه لارتطامه بلوح حديديٍّ بالمخبز وسقوطه عليه، وشاهدت النيابة العامة اللقطات المصورة للواقعة بكاميرات المراقبة الخاصة بالمخبز، فتبينت منها حملَ المتهم المجنيَ عليه عنوةً ووضعه بإناء العجين بالخباز الآلي وتشغيله، ثم محاولة آخرين انتشال المجني عليه وإسعافه لاحقًا.

وفي مارس الماضي ، استقبل الدكتور أشرف معبد مدير المستشفيات الجامعية بأسوان «طفل العجانة» ووالده بقسم الاستقبال بمستشفى أسوان الجامعي، عقب عودته من العلاج بمستشفيات القاهرة تنفيذا لقرار الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة بنقله للعلاج على نفقة الدولة.

وتابع مدير المستشفيات الجامعية حالة الطفل محمد مصطفى الجندي، ابن قرية «سلو بحري»، بكوم امبو، مؤكدا أن المستشفى سيستكمل علاجه الطبيعي، لافتا إلى أن مرفق إسعاف أسوان وفر له سيارة إسعاف نقلته من مطار أسوان الدولي للمستشفى الجامعي ثم إلى منزله بقرية سلوا.

طفل العجانة سعيد بالعودة لأسوان

وأعرب «محمد»، عن سعادته بعودته لمحافظة أسوان بعد رحلة علاج لـ6 أشهر زاره خلالها القيادات التنفيذية والشعبية: «الحمد لله بدأت العلاج الطبيعي منذ 3 أشهر وأحتاج لعلاج آخر لمدة مماثلة ثم أعود لإجراء عملية جراحية أخرى، وأشكر كل من دعا لي واطمئن على صحتي خلال الفترة الماضية وأطمئن الجميع أن حالتي تحسنت عما كنت عليه بعد الواقعة فى شهر أغسطس الماضي».

والد الطفل يتحدث للوطن

وقال مصطفى الجندي والد الطفل: «الحمد لله إبني فى تحسن عما كان عليه وإن شاء الله سنجري له عملية جراحية أخرى بعد استكمال العلاج الطبيعي فى محافظة أسوان فى أقرب مكان للعلاج الطبيعي، وأقدم الشكر لكل قيادات الدولة بقيادة الرئيس السيسي، وكذلك أشكر وزيرة الصحة ومحافظ أسوان اللذان وفرا لنا كل الدعم خلال رحلة العلاج الخاصة بمحمد».

البنك الأهلي - فون كاش
طفل العجانة طفل بكوم أمبو أسوان طفل أسوان
CIB
CIB