موقع السلطة
الثلاثاء، 3 أغسطس 2021 05:07 صـ
موقع السلطة

رئيس التحرير محمد السعدني

  • البنك الأهلي - ممكن
  • موقع السلطة الاخباري
  • البنك الأهلي المصري
  • تطوير مصر
  • MIDB
لايت

دراسة: شرب الكحول في سن المراهقة يؤثر على الذاكرة إلى الأبد

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

اكدت دراسة حديثة إلى أن الشراهة عند تناول المشروبات الكحولية خلال سنوات المراهقة تتدخل في نمو الدماغ ويمكن أن تؤدي إلى ضعف الذاكرة في مرحلة البلوغ.

ولا يعد الكحول صديقا للدماغ أو الجسم، فهو يزيد من مخاطر ارتفاع ضغط الدم، والإصابة بأمراض القلب، والسكتة الدماغية، وفقدان الذاكرة، وأوضحت الأبحاث إلى أن الآثار لا تتلاشى مع التقدم في السن وعلى الرغم من أن المراهقين الذين تتراوح أعمارهم ما بين،15 و22 عامًا هم تحت سن الشرب القانونية، فقد اكدت أبحاث جديدة أجريت في جامعة كولومبيا إنهم يقدمون على تناول المشروبات الكحولية أكثر من 15% من الكحول المستهلكة في الولايات المتحدة، مما تسبب في مشكلات في الذاكرة، وإخفاقه في جميع المهام العقلية في مرحلة البلوغ.

ويعد التباطؤ في سرعة الشرب أمرا مشجعا، لا سيما بالنظر إلى نظرية العلماء التي طال أمدها بأن الكحول يمكن أن يكون مدمرا بشكل خاص للعقول النامية، وتخضع الأدمغة لتغيرات أساسية وسريعة خلال سن السادسة، ولكن الأجزاء المسئولة عن الوظائف العقلية العليا تستمر في التحول بشكل جيد خلال فترة المراهقة.

وقد تؤثر المشروبات الكحولية على واحدة من أهم مناطق الدماغ التي لا تزال نقية خلال فترة المراهقة هي القشرة المخية قبل الجبهية، والتي تعتبر حيوية لشخصياتنا، وقدرتنا على اتخاذ قرارات وخطط معقدة لعناصر معينة من الذاكرة، وفي دراستهم الجديدة، استخدم الباحثون في كولومبيا نماذج الفئران لمراقبة كيف قد يؤثر تناول المشروبات الكحولية على هذه المنطقة وغيرها من مناطق الدماغ.

MIDB البنك الأهلي - فون كاش
الكحول شرب الكحول موقع السلطة الإخباري
CIB MIDB
CIB MIDB