موقع السلطة
الخميس، 19 مايو 2022 05:52 مـ
موقع السلطة

رئيس التحرير محمد السعدني

  • موقع السلطة الاخباري
  • البنك الأهلي المصري
حوادث

تفاصيل 60 دقيقة من محاكمة المتهم بخطف وهتك عرض 5 طالبات بالمعادي

المتهم-أرشيفية
المتهم-أرشيفية

علامات الخوف والوهن تظهر جلية على وجهه، تلك العلامات التي رآها هو بنفسه سابقا على وجوه 5 فتيات هتك عرضهن داخل مدرسة في المعادي. عبدالحميد. م، عامل الأسانسير المتهم بخطف 5 طالبات، اليوم تمر عليه الدقائق كالدهور وهو ينتظر القاضي في محكمة جنايات القاهرة، لمنعقدة بالتجمع الخامس، لتعلن الساعة بدقاتها في تمام الواحدة وعشر دقائق، أنه قد حان الوقت لمعاقبته، ويقتاد للسجن الخلفي لمبني المحكمة انتظاراً لبدء محاكمته برئاسة المستشار وجيه حمزة شقوير رئيس المحكمة، وعضوية المستشارين محسن حلمي غراب، واشرف عبدالوهاب العشماوي.

ومع مرور عقارب الوقت ظهر المتهم داخل قاعة المحكمة يجلس علي الأرض وتظهر عليه علامة الخوف والترقب مرتدياً ملابس السجن البيضاء وكمامة تغطي نصف وجهه خوفاً من الظهور علي كاميرات وسائل الاعلام. لم يمر سوا خمسة دقائق، وأمر المستشار وجيه حمزة شقوير رئيس المحكمة بانعقاد الجلسة داخل غرفة المداولة ومنع الصحفين من الدخول، طلب خلالها محامي المجني عليهن بالتعويض المدني ٥٠٠١ خمسمائة الف وواحد جنيه تعويض مدني عن كل شخص من المجني عليهم.

استغرقت الجلسة داخل غرفة المداولة ٢٠ دقيقة فقط، وبعدها أجلت محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بالتجمع الخامس محاكمة المتهم عبد الحميد م. عامل أسانسير بخطف ٥ طالبات وهتك عرضهن داخل مدرسة في المعادي لجلسة ٢٦ فبراير لسماع شهود الإثبات.

قال عم احد ضحايا المجني عليهم في واقعة خطف ٥ طالبات وهتك عرضهن داخل مدرسة في المعادي علي يد عامل أسانسير ان الواقعة مؤلمة للغاية.

وأكد عم الضحية الأولي، ان الاسرة يقع علي عاتقها حمل ثقيل خوفاً من الظهور في الاعلام حرصاً علي شعور أم الطفلة المجني عليها وباقي الاطفال الذي تتراوح أعمارهم ما بين التسعة أعوام و١٢ عاما .

وأضاف عم الضحية الأولي، الذي رفض ذكر اسمه،انه حريص كل الحرص علي عدم الظهور في وسائل الإعلام.

وطالب عم احد الضحايا بإعدام المتهم عبد الحميد م عامل أسانسير بمدرسة في المعادي لكي يكون عبره.

وكان النائب العام المستشار حماده الصاوي سبق وأحال المتهم، محبوسا احتياطيا، إلى المحاكمة الجنائية أمام محكمة الجنايات، في ختام التحقيقات التي باشرتها النيابة العامة. وأسندت النيابة إلى المتهم اتهامات بخطف بالتحايل للطفلات الخمس الطالبات بالمدرسة، بأن استدرجهن لدورة المياه مستغلا رغبتهن في قضاء حاجتهن بحيلة انطلت عليهن وهي مساعدتهن في ذلك، مبعدا الطالبات عن أعين الرقباء عليهن، قاصدا ارتكاب الجريمة موضوع الاتهام.

وذكرت تحقيقات النيابة أن تلك الجريمة اقترنت بجناية أخرى تتمثل في قيام المتهم بهتك عرض المجني عليهن الطفلات، واللاتي لم يبلغن من العمر 12 عاما. وشملت التحقيقات وأدلة الثبوت التي قدمتها النيابة العامة بحق المتهم، أقوال 16 شاهدا من بينهم أولياء أمور الطفلات المجني عليهن، والذين قالوا إنهم لفت انتباههم شعور طفلاتهن بآلام والأعياء المتكرر، وأنهم بسؤال الطفلات علموا بقيام المتهم بالتحرش بهن داخل دورة المياه الخاصة بالمدرسة، حال تطهيره لها بعد قضاء حاجتهن على الرغم من عدم اختصاصه بذلك الأمر لكونه عامل مصعد، مسببا التهابات واحمرار بتلك الأماكن، وهو الأمر الذي تحقق منه أولياء أمور الطفلات المجني عليهن.

كما تضمنت أوراق القضية شهادة الشهود من الأطباء والطبيبات الذين قاموا بتوقيع الكشف الطبي على الطفلات، وكذلك الباحثات الاجتماعيات بالمجلس القومي للأمومة والطفولة واللاتي أفدن بأن الطالبات المجني عليهن تعرضن للاعتداء الجنسي من قبل المتهم، وأن هذه الاعتداءات تسببت في اضطرابات سلوكية لدى الطفلات.

واحتوت أوراق القضية على التقارير التي تفيد بتوقيع الكشف الطبي والذي أظهر وجود الالتهابات لدى الطفلات المجني عليهن، فضلا عن تعرف الطفلات على المتهم بارتكاب تلك الجرائم خلال العرض القانوني الذي أجرته النيابة العامة خلال مرحلة التحقيق.

البنك الأهلي
محاكمة اعتداء هتك عرض أطفال المعادي المعادي

الفيديو

آخر الأخبار

CIB
CIB