موقع السلطة
الخميس، 27 يناير 2022 10:13 مـ
موقع السلطة

رئيس التحرير محمد السعدني

  • موقع السلطة الاخباري
  • البنك الأهلي المصري
مصر

صحف العالم: الرئيس السيسي أعاد إحياء طريقًا مصريًا مقدسًا

الرئيس السيسي
الرئيس السيسي

سلطت وسائل إعلام دولية، الضوء على افتتاح طريق المواكب الملكي في الأقصر، ووصفت الحدث بالفريد و الساحر، مشيرة إلى أن مصر نجحت في لفت أنظار العالم إليها بحفل "مبهر" جذب أعين العالم أجمع إلى مصر وابهرته بسحر الحضارة المصرية الأصيلة وما تملكه من إمكانات ومقومات تاريخية وسياحية، معتبرة أن الحدث من شانه يساهم بشكل كبير في تنشيط قطاع السياحة بأرض الفراعنة التي تحوي من كنوز مازالت لم تبح بكافة أسرارها بعد.

ولفتت الصحف الدولية إلى أن افتتاح طريق الكباش تمثل في إحياء ممر تاريخي جسد عظمة القدماء المصريين، حيث يعود عمره لما يزيد علي 3 آلاف عام، ويربط معبد الأقصر بمعبد الكرنك على امتداد نحو 2700 متر، موضحة أن تلك الخطوة جاءت لتتوج عملا استمر لسنوات لإعادة إحياء هذا الطريق، وهو يمثل ثاني حدث يعيد اهتمام المصريين بتاريخ أجدادهم الفراعنة، بعد موكب المومياوات في أبريل الماضي، وسط حضور إعلامي كبير.

التايمز

أبرزت صحيفة "التايمز" البريطانية الحدث الأسطوري المهيب بافتتاح طريق الكباش الجديد الذي انطلق الخميس بمدينة الأقصر، قائلة إن مصر تعيد إحياء ممر أثري كبير "ينافس مواكب الفراعنة منذ ما يصل إلى 3500 عام"، واصفة طريق الكباش بأنه "أحد أكبر المواقع الأثرية في الهواء الطلق في العالم، وواحد من أهم الطرق في مصر القديمة".

ولفتت الصحيفة في تقريرها الذي حمل عنوان "مصر تعيد افتتاح شارعها الكبير لأبي الهول في الأقصر"، إلى إن طريق الكباش هو طريق قديم يصل طوله 1.7 ميل، يربط بين المعابد القديمة الشهيرة في الكرنك والأقصر، ويتكون من مسار يحيطه 1200 تمثال نحتت في الحجر ‏الرملي وتشكل هيكلًا واحدًا ويجسّد بعضها أبو الهول وكباش.

وقالت الصحيفة "عملية ترميم معبد ‏الأقصر وطريق الكباش بدأت في عام 2005، فيما بدأت ملامح طريق الكباش تظهر مع اكتشاف معالمها في أربعينيّات ‏القرن الماضي، مع أول كشف عن أول تمثال عام 1949، بدأت بعدها سلسلة الاكتشافات ‏التي تروي الكثير عن تاريخ مصر، عند كل محطة‎."

وأضافت "لقرون طويلة، ظل طريق الكباش واحدا من أهم الطرق في مصر القديمة، وكان محور الاحتفالات الطقسية للفيضان السنوي لنهر النيل، ثم تم التخلي عنه ودُفن بعد الامتداد الحضري للأقصر الحديثة، والآن بعد عقود من الترميم، تم إعادة افتتاح الطريق بمشاركة المئات من الراقصين والموسيقيين والممثلين".

بلومبرج

أشادت وكالة "بلومبرج" الأمريكية بالحدث الأسطوري المهيب الذي شهدته مصر بمناسبة افتتاح طريق الكباش الجديد (الأقصر.. طريق الكباش)، مشيرة إلى أن الحدث هو ثاني حفل عالمي هذا العام بحضور الرئيس عبد الفتاح السيسي وكبار المسئولين لتسليط الضوء على كنوز البلاد الأثرية وإحيائها بعد موكب المومياوات الملكي الذي عقد في إبريل الماضي.

واعتبرت الوكالة في تقرير على موقعها الإلكتروني، آن هذا الحفل من شأنه أن ينعش قطاع السياحة التي تتعافى فعليا من آثار وباء كورونا في الآونة الأخيرة، بعد سنوات من الاضطرابات السياسية في أعقاب أحداث "الربيع العربي".

ولفتت الوكالة إلى تاريخية "طريق الكباش"، الممشى الأثري المعروف باسم "شارع أبو الهول"، أو "مسار الآلهة" والذي يربط بين معبدي الكرنك والأقصر الشهيرين في مدينة طيبة، عاصمة مصر في العصور القديمة، مضيفة إن هذا الطريق كان يعتقد بأنه الذي سلكه الحجاج لزيارة المعابد وتكريم آلهتهم.

وتابعت الوكالة "تصطف تماثيل الكباش وأبو الهول على قواعد الطريق القديم في الأقصر ، الذي يقع على ضفاف نهر النيل ويقع على بعد حوالي 650 كيلومترًا (400 ميل) جنوب القاهرة ، يمتد لعدة أميال وكان قيد التنقيب لأكثر من 50 عاما"، مشيرة إلى أن أقدم الآثار على طول طريق الكباش هي ستة مبان شيدتها الملكة حتشبسوت، ويعود تاريخها إلى عام 1400 قبل الميلاد.

ديلي ميل

احتفت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية بحفل افتتاح طريق الكباش بالأقصر، قائلة إن "الرئيس عبد الفتاح السيسي اعاد إحياء طريقا مقدسا تصطف على جانبيه آلاف التماثيل، كان يستخدم كطريق موكب للآلهة قبل 3000 عام"، في إشارة لاحتفال المصريين القدماء بعيد الأوبت، واصفة الحفل بـ"الجذاب".

وقالت الصحيفة "خرج المئات يرتدون الملابس المصرية القديمة التقليدية من معبد الكرنك في موكب مجيد شارك فيه البعض حاملين قوارب ذهبية عملاقة على أكتافهم مثلما فعل الكهنة قبل آلاف السنين"، مشيرة إلى ان الحدث من شانه أن يجذب السياح من مختلف انحاء العالم إلى

ولفتت الصحيفة إلى أن "طريق الكباش يبلغ طوله 1.7 ميل ويطلق عليه شارع أبو الهول، أو مسار الآلهة، ويحوي أكثر من 1050 تمثالا لأبي الهول والكباش التي تربط معبد الكرنك في الشمال بمعبد الأقصر في الجنوب"، مضيفة أن المسار المرصوف بكتل من الحجر الرملي كان، في التاريخ المصري القديم، يشهد كل عام عيدا يسمى "أوبت" وكان يقام في الشهر الثاني من مواسم فيضان النيل.

وأضافت " كانت تصطحب تماثيل آلهة ثالوث طيبة -آمون وموت وابنهما خونسو- مخفين عن الأنظار داخل مراكبهم المقدسة في موكب احتفالي كبير، من معبد آمون في الكرنك، إلى معبد الأقصر، في رحلة تمتد لأكثر من كيلومترين."

وأشارت إلى ان التماثيل في ممر الكباش لها لها 3 اشكال الأول هو جسد أسد برأس كبش تم تشييده على مساحة 1000 قدم تقريبًا بين معبد الكرنك ومحكمة موت أثناء في عهد حاكم المملكة الحديثة توت عنخ آمون، الذي حكم قبل حوالي 3300 عام.

والثاني هو تمثال كبش كامل أقيم في منطقة نائية في عهد الأسرة الثامنة عشر أمنحتب الثالث، من 1391-1353 قبل الميلاد، قبل نقله لاحقًا إلى معبد خونسو في مجمع الكرنك. والشكل الثالث هو تمثال أبو الهول الأيقوني الذي تم بناؤه في عهد نخت أنبو الأول (380-362 قبل الميلاد).

سي ان ان

استعرضت شبكة "سي إن إن" الإعلامية الأمريكية حفل افتتاح طريق الكباش في تقرير مصور لها عن الموقع الأثري الجذاب بعنوان " مصر تفتتح طريق الكباش الفرعوني في الأقصر باحتفالية ضخمة".

ووصفت الشبكة الأمريكية الموكب الفرعوني بـ"الضحم"، وقالت إنه يهدف إلى الترويج السياحي لمدينة الأقصر، وإبراز مقوماتها السياحية والأثرية المختلفة والمتنوعة.

وأشارت إلى أن هذه الاحتفالية، التي شهدها الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، تأتي لإحياء ممر تاريخي يربط معبد الأقصر بمعبد الكرنك لتصبح الأقصر بذلك أكبر متحف مفتوح في العالم، مضيفة أن طريق الكباش بدأ تشييده في عهد الأسرة الفرعونية الثامنة عشرة، ليستكمل خلال عهد الملك نختبو الأول، وهو أحد ملوك الأسرة الـ30.

وتابعت "أن عملية ترميم معبد الأقصر وطريق الكباش بدأت في عام 2005، فيما بدأت ملامحه تظهر مع اكتشاف معالمها في أربعينيّات القرن الماضي، مع أول كشف عن أول تمثال عام 1949، لتكرّ بعدها سلسلة الاكتشافات التي تروي الكثير عن تاريخ مصر، عند كل محطة."

ولفتت إلى أن طريق الكباش شهد قديما احتفالات المصريّين القدماء بأحد أهم أعيادهم الدينية (عيد الأوبت)، ويمتد شروع إعادة إحياءه، على مسافة 2.7 كيلومترًا بمحاذاة نهر النيل، بدءًا من معبد الأقصر ووصولًا إلى مجمّع معبد الكرنك، و يتكون من مسار يحيطه 1200 تمثال نحتت في الحجر الرملي وتشكل هيكلًا واحدًا ويجسّد بعضها أبا الهول وكباش.

أسوشيتد برس

سلطت وكالة "أسوشيتد برس" الأمريكية الضوء على حفل افتتاح طريق الكباش الذي شهدته محافظة الأقصر، أمس الخميس، بحضور الرئيس عبد الفتاح السيسي، مشيرة إلى أن مصر افتتحت أحدث مشروع سياحي لعرض الكنوز الأثرية في البلاد، بهدف إنعاش القطاع الذي عاني مؤخرا من جائحة كورونا، ووصفت الحدث بأنه ثاني حدث ساحر هذا العام لتكريم التراث المصري، بعد حفل موكب المومياوات الشهير.

وقالت الوكالة في تقرير على موقعها الإلكتروني: "تصطف تماثيل الكباش وأبو الهول على قواعد الطريق القديم في الأقصر، والذي يقع على ضفاف نهر النيل على بعد حوالي 650 كيلومترًا (400 ميل) جنوب القاهرة، ويمتد لعدة أميال وكان قيد التنقيب لأكثر من 50 عاما".

ولفتت إلى ان طريق الكباش هو ممر أثري يعود تاريخه إلى ما قبل 3000 عام، يربط بين معبدي الكرنك والأقصر الشهيرين في مدينة الأقصر، والتي كانت تعرف باسم مدينة طيبة، كانت عاصمة مصر في العصور القديمة.

وأشارت إلى أن حفل افتتاح طريق الكباش جاء حضور الرئيس عبد الفتاح السيسي إلى جانب كبار المسؤولين الآخرين، وشهد تغطية إعلامية موسعة حيث يحضرها أكثر من 200 من ممثلي وكالات الأنباء والصحف والقنوات التليفزيونية المحلية والدولية.

وقال محمد عبد البديع، رئيس الإدارة المركزية لآثار مصر العليا، لـ أسوشيتد برس"، إن أقدم الآثار على طول المسار هي ستة مبانٍ بنتها الملكة حتشبسوت، الفرعون الوحيد في مصر، ويعود تاريخها إلى عام 1400 قبل الميلاد، مشيرا إلى أن هذا الطريق كان يشهد العيد القديم كان يُعرف باسم (الأوبت) احتفالًا بالمكافأة التي جلبها فيضان النيل السنوي إلى الحقول.

فرانس برس

ابرزت وكالة الانباء الفرنسية "فرانس برس" الاحتفالية العالمية، قائلة إن مصر كشفت اليوم عن طريق تصطف على جانبيه مئات من تماثيل أبوالهول برأس كبش يعود تاريخها إلى آلاف السنين.

وقالت الوكالة أن الرئيس عبدالفتاح السيسي وعدد آخر من المسئولين قاموا رسميا بافتتاح طريق الكباش، المسمى أيضا بـ"طريق الرمس"، الذي يزيد عمره علي 3500 عام ويُعد أحد أهم المعالم الأثرية في محافظة الأقصر، ويمتد مساره من معبد الكرنك إلى معبد الأقصر بطول 2700 متر.

بي بي سي

اهتمت شبكة "بي بي سي" البريطانية بتسليط الضوء إعادة افتتاح طريق الكباش، مثمنة اهميته قائلة أنه سيجعل من محافظة الأقصر، متحفا مفتوحا، وقالت ان هذا الطريق هو ممر اثري قديم له أهمية تاريخية، ويُعد أحد أهم المعالم الأثرية في محافظة الأقصر.

ذا ناشونال

وصفت صحيفة "ذا ناشيونال"، الناطقة بالإنجليزية افتتاحية طريق الكباش في الأقصر بأنه "حدث فريد" يأتي بعد سنوات طويلة من اعمال الترميم والتجديد، واعتبرته خطوة لإحياء قطاع السياحة في مصر، مشيدة بمشاركة الرئيس عبد الفتاح السيسي في الحفل وقالت إنه سيحيي المدينة وتاريخها كعاصمة سابقة للفراعنة.

وقالت الصحيفة "طريق الكباش، الذي يبلغ طوله 2700 متر، أعيد للنور في حفل كبير، بدأ مع غروب الشمس بحضور موكب ضخم وعربات وقوارب على الطراز الفرعوني".

البنك الأهلي - فون كاش
وسائل الإعلام الدولية طريق الكباش محافظة الأقصر انظار العالم المصريين الفراعنة مصر أخبار مصر السلطة موقع السلطة
CIB
CIB