موقع السلطة
الأربعاء، 18 مايو 2022 05:23 صـ
موقع السلطة

رئيس التحرير محمد السعدني

  • موقع السلطة الاخباري
  • البنك الأهلي المصري
تقارير

«كان سائق توكتوك».. القصة الكاملة لـ مستريح أسوان

مستريح أسوان-أرشيفية
مستريح أسوان-أرشيفية

تعيش مدينة البصيلية مركز إدفو شمال محافظة أسوان، حالة من التوتر والغضب، وذلك بعد هروب شخص يدعي مصطفى البنك، والذي كان يعمل سائق توك توك لكن في الآونة الأخيرة وأصبح ملقب بـ مستريح المواشي بعد أن نصب على الكثير من الأهالي بمحافظة أسوان بنظام الوعدة.

المستريح نصب على المواطنين بنظام الوعدة

بدأت القصة عندما علم الأهالي بوجود شخص لقب بـ المستريح يقوم بشراء المواشي بثمن أغلى من ثمنها الحقيقي بنسبة 100%، لكن على نظام الوعدة وهي استلام أموالهم بعد 21 يوما من شراء المواشي، وعلى الفور توجه عدد كبير من أهالي محافظة أسوان والمحافظات المجاورة لبيع المواشي الخاصة بهم إلى الشخص الملقب بـ المستريح.

وأنشأ هذا الشخص الملقب بـ المستريح صفحة له على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك، وذلك للتواصل مع الأهالي، وخرج بفيديوهات عديدة ليظهر للناس الفلوس وذلك لبث الطمأنينة للأهالي، ولكن عند انتهى مدة الوعدة ولحظة استلام الأهالي لأموالهم يقوم الشخص الملقب بـ المستريح بمد الفترة مرة أخرى، وهو ما أثار حفيظة الأهالي وشعورهم بالقلق وانتظروا آخر وعده وهي التي كانت أمس الثلاثاء.

هروب مستريح المواشي بأسوان

بعد انتهاء موعد آخر وعدة لتسليم الأهالي أموالها، تجمهر الأهالي أمام مزارع الشخص المدعو بـ المستريح، وذلك للمطالبة باستلام أموالهم بعد انتهاء الوعدة المتفق عليها، وتبين في تلك اللحظة اختفاء المستريح من أمام مزرعته، ما أثار قلق وذعر الأهالي، وعلى الفور أيضًا توجهت القوات الأمنية وذلك للسيطرة على الوضع.

ونجحت قوات الأمن في تفتت تجمهر الأهالي من أمام مزارع الشخص المدعو بـ المستريح، ولكن تجمهر الأهالي مساء اليوم الأربعاء مرة أخرى وذلك بعد أنباء هروب المستريح.

وحرر المتضررون، محاضر بأقسام الشرطة ضد الشخص المستريح وتوجه العديد من الأهالي لأقسام شرطة إدفو والبصيلية لعمل محضر وذلك لإثبات حقهم، حيث وصل تجاوز المبلغ الذي استولي عليه المستريح 500 مليون جنيه من المواطني.

وأجرت الوحدة المحلية لمركز ومدينة إدفو بمحافظة أسوان، حملة مكبرة لإزالة 9 حظائر كبيرة بالظهير الصحراوي لقرية البصيلية بحري بنجع السايح على مساحة تصل لحوالي 10 آلاف م² منها عدد 2 حظيرة تضم المئات من رؤوس الماشية، تم التحفظ عليها.

وبعد انتهاء عملية إزالة أحواش المواشي تفاجئ الأهالي بوجود نفوق المواشي بأعداد كبيرة داخل الحظائر الخاصة وهو ما يدل على عدم وجود اهتمام من الشخص المدعو بـ المستريح بالمواشي وتركهم بدون طعام.

وقال أحد المتضررين يدعى مصطفى محمد، إنه تعرض لعملية نصب، حيث باع ماشية يبلغ ثمنها 15 ألف جنيه على نظام الوعدة، وتم الاتفاق على أنه سوف يقوم بأخذ ثمنها مبلغ 30 ألف جنيه بعد 21 يوما، لكنه لم يتسلم أمواله حتى الآن على الرغم إن المدة قضيت منذ شهر.

وأضاف آخر، أنه أخذ قروض من البنوك لشراء المواشي ومن ثم بيعها للمستريح، وكنا نظن أنها عملية تجارية وخاصة أنه كان يوهمني بالأموال، ومضاعفة المبالغ عن سعرها الحقيقي، موضحًا أنه الآن ما بين الحبس أو الموت جوعا.

البنك الأهلي
مستريح أسوان أسوان مستريح المستريح تاجر مواشي المواشي مواشي سقوط أخبار مصر موقع السلطة

الفيديو

CIB
CIB