موقع السلطة
السبت، 27 نوفمبر 2021 05:14 مـ
موقع السلطة

رئيس التحرير محمد السعدني

  • موقع السلطة الاخباري
  • البنك الأهلي المصري
تقارير

بين جدران العمى وتحت سقف الفقر.. على: يعيش مع أبنائه ويطلب المساعدة من المسئولين بقنا

عم على
عم على

عندما يجتاح العمى احد أفراد الأسرة تكون مأساة وامتحان صعب، ولكن أن يصاب كل أفراد الأسرة بالعمى فما أصعبه من امتحان وخاصة على الأب، الذي لا حول له ولا قوة يعيش بين جدران العمى، ولا يجد سقفا يحميه من الظروف العاصفة، والاحتياج ولا يسمع لاى مسئول همسا، هكذا يعيش على من مركز فرشوط مع أولاده الأربعة، فاقدي البصر يعولهم بجنيهات قليلة، ويطلب من يساعده فى أن يستمر في الإنفاق، عليهم خائفا عليهم من أن يفقدونه بعد أن فقدوا إبصارهم.

على عثمان احمد يعمل عامل نظافة ، بمجلس مدينة فرشوط، ومقيم بقرية الكوم الأحمر ، يتقاضى مرتبا لايتعدى 1800 جنيه فى الوقت الذي يقوم فيه بالإنفاق، على ولده الوحيد فاقد البصر، ومعه زوجته وأولاده و3 بنات، منال، ونجاة، وياسمين، كانت إرادة الله أن يصبن جميعا بفقد البصر.

فى البداية قال على للسلطة: من على بالله أربعة، ولد و3 بنات أصيبوا جميعا بالعمى وفقد البصر محمد الأكبر 30 عاما ومتزوج ولديه ولد وبنتين واثنين من البنات، توأم نجاة ومنال 21 عاما وياسمين الكبرى 24 عاما كلهن فاقدين البصر، وتلك إرادة الله والحمد لله على كل حال وأنا أتقاضى مرتبا لا يكفيني ومتطلبات بناتى وابني المتزوج وأولاده 10 أفراد يعيشون على راتب 1800 جنيه ما بين طعام وكشوفات وعلاج وغيرها.

يقول محمد: أنا واخواتى من البنات جميعنا ولدنا بعيوب فى النظر لا نتمكن من الرؤية وقمنا بإجراء العديد من العمليات وكلها باءت بالفشل وأنا لوحدى أجريت 8 عمليات ولكن الحمد لله كلها لم تنجح ومن وقتها عملت شهادة تأهيل وقدمت بها العديد من الطلبات للعمل ولكن لم يجبنى احد أو يلتفت إلى طلباتي وأنا أعول شقيقاتي وزوجتي واولادى ولدين وبنت فى الوقت الذي لا أتقاضى فيه سوى 450 جنيه تكافل وكرامة فهل تكفى لسداد احتياجاتي أنا وشقيقاتي وزوجتي واولادى.

ياسمين حفظت انا وشقيقتى أجزاء من القران الكريم والحمد لله على كل شىء

تقول ياسمين الأخت الكبرى للسلطة : الحمد على كل حال انا وشقيقتى من البنات جميعنا أصبن بالعمى وتلك إرادة الله نحمده عليها ونداوم على حفظ القران الكريم واستطعت انا وشقيقتي أن نحفظ أجزاء من القران الكريم.

وطالبت ياسمين الأخت الكبرى بوظيفة لأخيها محمد حتى يتمكن من الإنفاق على أسرته ويساعد والده في الإنفاق علينا وخاصة مع ما نعانيه من فقد البصر جميعا والذي يصعب علينا فرص الحصول أو ممارسة اى أعمال.

بينما طالبت نجاة إحدى شقيقات محمد من المسئولين في قنا ومحافظ قنا ووكيل وزارة التضامن الاجتماعي بقنا تقديم الدعم لهم في ظل ما يعيشونه من انعدام للبصر وقسوة الحياة والظروف.

البنك الأهلي - فون كاش
على أفراد الأسرة مأساة جدران العمى الظروف العاصفة مركز فرشوط فاقدي البصر فقدوا إبصارهم عامل نظافة الكوم الأحمر السلطة مصر موقع السلطة أخبار
CIB
CIB