موقع السلطة
الثلاثاء، 19 أكتوبر 2021 08:48 مـ
موقع السلطة

رئيس التحرير محمد السعدني

  • موقع السلطة الاخباري
  • البنك الأهلي المصري
  • MIDB
توك شو

رمضان عبد المعز: من مات بفيروس كورونا فهو شهيد

الشيخ رمضان عبد المعز، الداعية الإسلامي
الشيخ رمضان عبد المعز، الداعية الإسلامي

قال الشيخ رمضان عبد المعز، الداعية الإسلامي، إن المتوفى نتيجة إصابته بفيروس كورونا المستجد «كوفيد19» يُعد شهيدا، إذ عندما ظهرت الجائحة، هناك أشخاص لم يُصابوا بالفيروس حتى يومنا هذا، وهناك آخرين أصيبوا وشفاهم الله، وهم لا يعلمون أنه فيروس كورونا من الأساس، كما أن هناك أشخاص آخرين أصيبوا بالفيروس ولم يكتب لهم الله الشفاء وتُوفوا نتيجة كورونا وهم شهداء، «من مات بكورونا شهيد».

وأضاف «عبد المعز»، خلال تقديمه برنامج «لعلهم يفقهون»، الذي يُعرض على شاشة «دي إم سي»، أنه من مات مبطونا فهو شهيد، أي من مات بداء في البطن، سواء كان في القلب أو الرئتين أو البنكرياس، حتى المثانة، كما أنه عند ظهور وباء كورونا، تم إعطاؤنا تعليمات حتى لا نُصاب به، سواء الحرص على التهوية والنظافة الشخصية والتباعد الاجتماعي، داعيا الله عز وجل بصرف الوباء عن البشرية والنجاة منه.

من ناحية أخرى، أوضح الداعية الإسلامي رمضان عبد المعز، أن المؤمن دائما يحرص على سلامة قلبه، إذ إن المفلح الحقيقي هو الذي يطمئن في كل وقت على تزكية نفسه ويبدأ بتزكية قلبه أولًا، مستشهدًا بقوله تعالى: «قَدْ أَفْلَحَ مَنْ تَزَكَّى وَذَكَرَ اسْمَ رَبِّهِ فَصَلَّى»، كما استشهد بقول الرسول عليه السلام «أَلَا وَإِنَّ فِي الْجَسَدِ مُضْغَةً إِذَا صَلَحَتْ صَلَحَ الْجَسَدُ كُلُّهُ، وَإِذَا فَسَدَتْ فَسَدَ الْجَسَدُ كُلُّهُ، أَلَا وَهِيَ الْقَلْبُ».

ووجه الشيخ رمضان عبد المعز، حديثه للمواطنين: «لازم تطمئنوا على قلوبكم وأنفسكم كل حين، فإن لكم معالم فانتهوا إلى معالمكم، وإن لكم نهاية فانتهوا إلى نهايتكم، اعملوا حساب بكرة، رتبوا أموركم، وحاسبوا أنفسكم قبل أن تحاسبوا، وزنوا أعمالكم قبل أن توزن عليكم، لازم تراجعوا أعمالكم، ولازم تحاسبوا أنفسكم قبل أن تُحاسبوا».

MIDB البنك الأهلي - فون كاش
رمضان عبد المعز سلامة القلب المؤمن فيروس كورونا كوفيد 19 كورونا
CIB MIDB
CIB MIDB