موقع السلطة
الثلاثاء، 5 مارس 2024 03:35 مـ
موقع السلطة

رئيس التحرير محمد السعدني

  • اتحاد العالم الإسلامي
  • nbe
  • البنك الأهلي المصري
مصر

”زمزم وتمور وأزياء” أبرز هدايا الحجاج لذويهم.. ورحلات عودة الحجيج مستمرة.. وصول أكثر من 383 ألف حاج إلى المدينة المنورة.. و227989 حاجا في طريقهم إلى بلدانهم عبر المنافذ الجوية والبرية

الحج والعمرة - أرشيفية
الحج والعمرة - أرشيفية

لا تزال رحلات عودة الحجاج بعد أدائهم مناسك الحج والصلاة في الحرمين الشريفين مستمرة، فقد وصل إلى المدينة المنورة حتى الآن، 383275 حاجاً من عدة جنسيات، قدموا عبر المنافذ الجوية والبرية وقطار الحرمين الشريفين.

وأوضحت إحصائية لجنة الحج والزيارة لحركة استقبال ومغادرة الحجاج في المدينة المنورة، أن إجمالي عدد الواصلين للمدينة المنورة بلغ 22383 حاجاً.

 

هدايا الحجاج

 

وعلى صعيد متصل، يحرص الحجاج المغادرون على شراء الهدايا لذويهم وأقاربهم؛ لتكون ذكرى جميلة تخلد زيارتهم وتنقلهم بين مكة المكرمة والمدينة المنورة قبل العودة إلى ديارهم. وفق "سبق".

 

وتوفر المحال التجارية والأسواق في المدينة المنورة سلعًا عديدة مثل التمور، والعطور المميزة للمدينة، وأدهان العود والبخور، والسبح، والمصحف، وسجاد الصلاة، ومياه زمزم، والثياب، والمجوهرات، ومشغولات الذهب، ومنتجات الفضة، والأقمشة، والحلويات، والقهوة السعودية، والأواني، وغيرها من الهدايا بأسعار متفاوتة.

 

وتنشط، خلال موسم الحج، مبيعات الزي السعودي، إذ توفر محال الملابس الرجالية أصنافًا عديدة من الثياب والشمغ المصنوعة محليًا، بأسعار متفاوتة، يُقبل الحجاج على شرائها كهدايا لذويهم؛ تخليدًا لذكرى زيارتهم، إضافة إلى عشرات الأنواع من التمور الفاخرة التي تنتج محليًا في مزارع المدينة المنورة، وتقوم الشركات والمعامل المرخصة بتعبئتها وتغليفها بجودة عالية، مثل تمور العجوة، والعنبرة، والصفاوي، والصقعي، والسكري وغيرها من الأصناف، إضافة إلى العديد من منتجات الأغذية والسلع ضمن مبادرة "صُنِعَ في المدينة" في حين تجذب أسواق الملابس ومحلات الذهب السيدات الزائرات من مختلف الجنسيات؛ لشراء ما خف وزنه وغلا ثمنه من المجوهرات التي تنتجها شركات سعودية بمواصفات وجودة تضاهي بيوت الخبرة العالمية، وتلبي احتياجات مختلف الأعمار والأذواق.

 

شوارع المدينة

 

وللمدينة المنورة مكانة خاصة في نفوس الزائرين، الذين يحرصون عند زيارتهم لها على أداء الصلوات في المسجد النبوي، وزيارة الجوامع الكبرى، ومشاهدة معالمها التاريخية والحضارية، وأسواقها، وزيارة المعارض التي تثري التجربة الثقافية للزائر، ويطّلعون من خلالها على جهود العناية بمواقع التاريخ الإسلامي في المدينة المنورة وبرامج تأهيلها وتطويرها، إلى جانب مشروعات التوسعة الكبرى التي شهدها المسجد النبوي لاستيعاب أكبر عدد من المصلين.

 

وقد شهدت شوارع المدينة جولات لحجاج من جنسيات مختلفة خاصة المنطقة المركزية في محيط المسجد النبوي، حيث يمكن للحاج شراء ما يحتاجه خلال وقت وجيز، فيما يستقل بعض الزائرين سيارات الأجرة أفرادًا ومجموعات؛ للتسوق ليلا، وتناول الطعام في المجمعات التجارية الكبرى .

 

رحلات المغادرة

 

وفيما يخص عمليات المغادرة أشارت الإحصائية إلى أن اجمالي الحجاج المغادرين في طريقهم إلى بلدانهم بلغ 227989 حاجاً، فيما بلغ عدد المغادرين 23537 حاجاً، غادر منهم 19687 حاجاً من مطار الأمير محمد بن عبدالعزيز الدولي بالمدينة المنورة عبر 114 رحلة، وغادر 3802 حاجا من محطة استقبال الهجرة عبر 62 رحلة، فيما غادر 49 حاجا من مركز حجاج البر عبر 1 رحلة، فيما بلغ عدد الحجاج المتبقين في المدينة المنورة حتى اليوم 155252 حاجاً من جنسيات مختلفة، وبلغت نسبة إشغال السكن بالمدينة المنورة 51٪؜، فيما استفاد من الخدمات الطبية المقدمة لحجاج بيت الله الحرام ليوم أمس الخمس 2177 حاجاً.

 

البنك الأهلي
الحج اخبار الحجاج عودة الحجاج الحج والعمرة
serdab serdab serdab serdab
CIB
CIB